من تغريدات الأفاضل بعد حفل تكريم مجلة البيان

بعد حفل تكريم الشيخ جعفر شيخ إدريس غرد بعض الأفاضل تغريدات في موقع تويتر اخترنا منها:

تغريدة الشيخ الدكتورعبدالوهاب الطريري
شكرًا لمجلة البيان يوم استكتبت الشيخ جعفر ادريس فاستثارت فكره ،ثم جمعت ما كتب فحفظت علمه، ثم كرمته في موقف وفاء يليق بها وبه

مجموعة تغريدات الدكتور إبراهيم بن صالح الحميدان

في بادرة وفاء وتقدير لعلم من أعلام العلم والدعوة الإسلامية في هذا العصر احتفلت مجلة البيان امس بالشيخ ا.د. جعفر شيخ إدريس حفظه الله

  1. ومساهمة في ذلك وكتلميذ صغير للشيخ سأتحدث عن جوانب تتصل بهذا العالم الجليل الذي خدم الإسلام وقضاياه الفكرية والمنهجية بكفاءة وتميز
  2. لن أتحدث عن السيرة الشخصية للشيخ فهي موجودة في موقعه … وساقدم بعض مرئياتي الشخصية
  3. درست على الشيخ في المرحلة الجامعة ومرحلة الماجستير وأشرف علي في رسالة الدكتوراه التي كانت عن المناظرات مع النصارى في أمريكا الشمالية
  4. يقرأ الشيخ كثيرا للإمام ابن تيمية وله شبه به من حيث تميز القضايا الفكرية التي يعالجها ومرجعية الكتاب والسنة التي التزمها أيا كان الموضوع
  5. للشيخ عنايته بمنهج أهل السنة برؤية شمولية تستوعب أهل الإسلام وتواليهم بقدر ما فيهم من السنة فأحبه علماؤها وقادتها وقربوه أخا ومستشارا
  6. كل من يتعامل مع الشيخ يعتقد أنه أقرب الناس إليه لدماثة خلقه وطيب معشره وتقديره للصغير والكبير مع ابتسامة دائمة وتلطف وانبساط غير متكلف
  7. طبيعة الشيخ سلمية مع تداخله ومواجهته للصراع الفكري سواء في المحيط الإسلامي أو خارجه وليس صاحب جدل ومع ذلك لم يسلم من حاسد أو جاهل
  1. وهنا تجدر الإشارة إلى أن منهج الشيخ في التعليم يعتمد المشاركة مع الطلاب وتقدير آراءهم والرجوع في مناقشة الأفكار إلى كتابات أصحابها مباشرة
  2. وكان يوجه النقاش للأفكار دون الأشخاص ويؤكد الطبيعة البشرية عند ورود الأخطاء وان الكمال لله وحده والعصمة لرسوله صلى الله عليه وآله وسلم
  3. وكان يرسخ أهمية العيش الدائم مع نصوص الكتاب والسنة وتدبرها وفهمها جيدا واستلهام السيرة النبوية الصحيحة التي تعين على فهم النصوص
  4. على الرغم أن الشيخ مقل في التأليف إلا أن له كتابات لا نظير لها في الفكر الغربي المعاصر والعلاقة بين الإسلام والغرب والليبرالية والعلمانية
  5. لعلي قدمت ما يفيد عن هذا العلم المبارك وفقه الله وحفظه ورعاه وبارك في صحته وأمد في عمره على عمل صالح وجزاه عنا خير الجزاء

مجموعة تغريدات الدكتور محمد الخرعان ‏

  1. سعدت البارحة بدعوة كريمة من مجلة البيان لحفل تكريم الدكتور جعفر شيخ إدريس.. كانت ليلة ماتعة بحضور متميز.. على شرف فضيلة شيخنا الدكتورجعفر.
  2. كان اللقاء جميلا.. تخللته كلمات تضمنت الحديث عن الشيخ ومنهجه المتوازن الذي يجمع بين استيعاب الفكر المعاصر وفلسفاته ومعالجته برؤية سلفية.
  3. تحدث الشيخ أحمد الصويان فذكر موقفا لشاب جزائري ذكر له أنه كان على حافة الإلحاد فأنقذه الله بكتاب الشيخ جعفر.. الفيزيائيون ووجود الخالق..
  4. ثم تحدث الدكتور عبدالله الصبيح في عرض متميز وشامل عن منهج الشيخ وعدد من المواقف التي استحضرها الدكتور الصبيح..
  5. ثم تحدث الشيخ في كلمة قصيرة وقد بدى عليه التعب نتيجة الحالة الصحية التي يمر بها-شفاه الله وعافاه-، وكرر أنه أصبح ينسى كثيرا بسبب العارض..
  6. مما قاله الشيخ حعفر: ينبغي أن تفرقوا بين ما أقوله وبين سلوكي، فالإنسان معرض للسلوك الحسن والقول الباطل..
    ومما قال: انا ملتزم بمنهج أهل السنة، لكن التزام المنهج لايعصم من الخطأ.. فائدة المنهج الصحيح أنه يمكن أن تناقش صاحبه وتصل معه إلى الحق..
  7. كان أبناء الشيخ حريصين على أن لا يتكلم في اللقاء بسبب وضعه الصحي..أسأل الله أن يشفيه. ويبارك في عمره وعمله.. ويلبسه لباس الصحة والعافية.

 

FacebookGoogle+Share
This entry was posted in أخبار الشيخ جعفر, الموقع بالعربية. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *